كتب – رانيا قناوي
أعلن جيش الاحتلال الصهيوني، صباح اليوم الجمعة، عن تعرض طائرات تابعة له لصواريخ مضادة أثناء إغارتها على عدة أهداف في سوريا، الامر الذي أدى أدى لإحداث دوي انفجارين هائلين داخل فلسطين المحتلة.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال: إن طائرات سلاح الجو أغارت ليلا على عدة أهداف بسوريا، وخلال العملية أُطلقت صواريخ مضادة صوبها، اعترُض أحدها عن طريق ما يسمّى "جهاز الدفاع الجوي" الصهيوني. ولم يذكر المتحدث مزيدًا من التفاصيل.

وكان مواطنون أردنيون أفادوا فجر اليوم بسقوط جسم صاروخ في مدينة إربد الأردنية، دون أن يتسبب بوقوع إصابات. وهُرعت أجهزة الأمن إلى المكان، وأغلقته، ومنعت الدخول إليه، وبدأت بجمع معلومات.

وقد سبق سقوط الصاروخ سماع دوي انفجارات كبيرة في محيط المنطقة ومناطق من فلسطين المحتلة، الأمر الذي أدى إلى تفعيل صافرات الإنذار بعدة مستوطنات صهيونية.
وأفادت وسائل إعلام عبرية بأن جيش الاحتلال بحث إمكانية سقوط صواريخ في الأغوار.
 

Facebook Comments