نظم شباب قرية العدوة مركز ههيا محافظة الشرقية، مسقط رأس الرئيس المنتخب د.محمد مرسي مسيرة ليلية بالدراجات البخارية لرفض الانقلاب العسكري والتنديد ببمارساته القمعية، ورفضاً للمحاكمة الهزلية للرئيس وتحية لصموده وثباته في سجون الانقلابيين، واستمرارا لفعاليات الطلبة طليعة الثورة.

طاف الشباب بالدراجات شوارع القرية حاملين أعلام نحمل صور الشهداء والمعتقلين وشارات رابعة العدوية وسط تفاعل كبير من الأهالي وربات المنازل ، مرددين الهتافات الرافضة لحكم العسكر والمطالبة بعودة الشرعية والإفراج عن المعتقلين والقصاص للشهداء.

وأكد الشباب علي استمرارهم في تصعيد حراكهم الثوري بشتي الوسائل السلمية ولن ترهبهم آلة القمع والبطش العسكري ، وأنهم مستمرون حتي دحر الانقلاب وعودة الحرية والكرامة.
 

Facebook Comments