كتب- حسن الإسكندراني:

 

تداول اليوم الأحد نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، صورًا لعدد كبير من المعتمرين المصريين، يفترشون الرصيف أمام ميناء سفاجا البري بعد تأخر الباخرة التي كان من المقرر أن تقلهم ورفض إدارة الميناء انتظارهم بداخله وذلك للمرة الثانية على التوالى.

 

ولم تكن صور المعاناة التي يواجهها المعتمرين المصريين هي الأولى، فقد سبق أن تم إهانتهم في مطار القاهرة؛ ما اضطرهم لافتراش المبنى "77" وتناول الطعام به والنوم لساعات طويلة. 

 

 

ولجأ المعتمرون لافتراش الرضيف وتناولو الأطعمة والمأكولات، بعد رفض الميناء دخولهم والانتظار بداخله؛ ما دعا أحد المعتمرين فى تصريحات صحفية لقوله: إن المسئولين قد أجبرونا على النوم دون رحمة أو إنسانية، وإن الدعوات التي كانت ستلقى لهم بالخير والبركة انقلبت ضدهم! وفق حديثه.

 

 

Facebook Comments