كتب– عبدالله سلامة
كشف أسامة هيكل، رئيس لجنة الثقافة والإعلام في برلمان العسكر، عن قيام بنك الاستثمار القومى بالاستحواذ على كامل أسهم اتحاد الإذاعة والتلفزيون "ماسبيرو"، مقابل الديون المتلاحقة على الاتحاد، مشيرا إلى أن البنك يحصل على كل أرباح شركة "نايل سات" رهن الوفاء بالدين المقدر بالمليارات.

من جانبه، قال حمدى عبدالهادى، ممثل الجهاز المركزى للمحاسبات، خلال اجتماع اللجنة في برلمان العسكر: إن شركة صوت القاهرة مملوكة للاتحاد بنسبة 100%، ولكنها مثقلة بالديون، حيث بلغت مديونياتها فى 2016 فقط 310 ملايين جنيه.

يأتي هذا في الوقت الذي يشهد فيه مبنى "ماسبيرو" تكدس الآلاف من العاملين والإعلاميين دون فائدة، فضلا عن اقتصار دور الإعلام الحكومي على التطبيل للعسكر، رغم حصوله على رواتبه من ضرائب المصريين.
 

Facebook Comments