قامت سلطات الأمن الكويتية الداعمة للانقلاب العسكري فى مصر بجريمة جديدة في مصريين على أراضيها؛ بتسليم مواطنين مصريين إلى الإنتربول المصري، بزعم انتمائهما إلى جماعة الإخوان المسلمين، حسب ما أكد مصدر أمني.

وقال مصدر أمني إنه تم ترحيل المواطنين أحمد عبد الموجود خضيرى محمد، وعلى حمودة حسن عبد العال، إلى مديرية أمن سوهاج لتنفيذ الحكم الصادر ضدهما بالسجن المشدد 10 سنوات بتهمة "القتل العمد والانضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون".

وأكد المصدر أنه تم تسليم المواطنين إلى سلطة الانقلاب العسكري بعد قيام مكتب التعاون الدولي بإرسال ملف الاسترداد الخاص بهما عبر القنوات الدبلوماسية. 

Facebook Comments