كتب- رامي ربيع:

 

كرمت نقابة الصحفيين في إسبانيا عددًا من الصحفيين المصريين الذين سبق اعتقالهم على يد نظام عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري، بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة.

 

وقال الصحفي عبد الله الشامي والذي سبق لنظام السيسي اعتقاله، خلال الحفل، إن سلطات الانقلاب العسكري جددت حبس 60 صحفيًا منذ أيام قليلة، مضيفا أن بينهم محكومون بالسجن المؤبد بتهم واهية لا أساس لها من الصحة مثل وليد شلبي وأحمد سبيع وعبد الله الفخراني والذين يعانون من اعتقال مفتوح منذ أربع سنوات.

 

وأضاف الشامي أن الصحفيين المعتقلين يتعرضون لانتهاكات عديدة ويواجهون أوضاعا صعبة ومحرومون من الاتصال بذويهم أو زيارتهم.

 

وطالب الشامي جميع الصحفيين في العالم بالتضامن مع الصحفيين المصريين وحقهم في حرية الحصول على المعلومة والتعبير عن رأيهم مشدد على حق الصحفيين المعتقلين في الحرية وعلى رأسهم محمود حسين الصحفي بقناة الجزيرة.

 

 

 

Facebook Comments