كتب– عبد الله سلامة
طالب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بإقالة السفير الأمريكي في تركيا حال ثبت وقوفه وراء قرار تعليق إصدار تأشيرات الدخول بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية.

وقال أردوغان، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش، في بلغراد: "إن أنقرة لم تكن الطرف البادئ في مشكلة تعليق إصدار تأشيرات الدخول بين تركيا والولايات المتحدة، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة هي المسئولة عن هذه القضية، وأن كبار مسئوليها لم يقوموا بأي اتصال مع المسئولين الأتراك، لا سيما وزير الخارجية التركي.

وأضاف أردوغان "أنه في حال كان السفير الأمريكي اتخذ هذا القرار من تلقاء نفسه، فعلى الإدارة الأمريكية إقالته فورا"، وتابع قائلا: "لم نوافق على زيارة وداع طلبها السفير الأمريكي؛ لأننا نعتبره لا يمثل بلاده لدينا".

Facebook Comments