كتب رانيا قناوي:

كشف تقرير مصور عن حالة الغضب الشعبي التي تنتاب الشارع المصري في ظل إصرار قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي على التسول من الغلابة، رغم الانهيار الاقتصادي، ووالحالة المعيشية المتردية للمصريين.

وقال أحد المواطنين -خلال فيديو مصور على موقع "مصر العربية"- إن السيسي قبل ما يأتي على الموظف الغلبان يذهب لأصحاب المليارات وأصحاب رؤوس الأموال الذي يتهربون من الضرائب ويأخذ منهم ليحسن أحوال الناس بدلا من الأخذ من الغلابة.

وقال مواطن آخر: "كيف يجمع من الغلبان في ظل الزيادات التي حدثت وأدت لانهيار الغلابة؟ الكهرباء زادات والمواصلات وكذلك الطعام والشراب والدواء".

فيما طالب مواطن آخر من السيسي أن يذهب لأصحاب المرتبات المرتفعة من القضاة وضباط الشرطة والجيش الذين يتقاضون عشرات الآلاف شهريا مرتبات، بدلا من أن يستهدف الغلابة الذي يحصلون على الملاليم.

وتساءل آخر: "هو ليه كل ما يحبوا يخصموا ولا يلموا تبرعات يروحوا للغلابة"؟

ومستنكرا طالب مواطن قائلا: "هو السيسي جاي على الغلبان ما يروح لضباط الجيش والشرطة والقضاة هيلاقي معاهم مرتبات أكثر.. ويعرف يلم منهم".

Facebook Comments