كتب أحمد علي:

نظم ثوار البحيرة مسيرة سبقتها سلسلة بشرية من النوبارية تندد بجرائم العسكر وتستنكر استمرار عبث السيسى وحكوماته الفاشله بمقدرات البلاد، فى ظل التردى المتواصل منذ الانقلاب العسكرى ومشاركة فى مظاهرات الأسبوع الثورى الجديد "ستبقى منقلبا" التى دعا لها التحالف الوطنى لدعم الشرعية، ضمن موجة "ارحل" الممتدة رفضا للفقر والظلم المتصاعد منذ الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم.

رفع المشاركون بجوار علم مصر صور الرئيس محمد مرسى وشارات رابعة العدوية وصور الشهداء والمعتقلين، لافتات طالبوا فيها بالقصاص للشهداء والحرية للمعتقلين كما نددوا بحالة الطورايء التى فرضها العسكر على الشعب.

وأكد المشاركون أن إرهاب السيسي الذى يفتعله في البلاد لن يثنيهم عن استكمال ثورتهم حتى القصاص للشهداء وعودة مكتسبات ثورة 25 يناير، ومحاكمة كل المتورطين فى جرائم بحق مصر وشعبها.

Facebook Comments