شهدت نقابة الأطباء، صباح اليوم الجمعة، إقبالًا ضعيفًا من قِبل أعضاء الجمعية العمومية، في انتخابات التجديد النصفي التي تجريها النقابة.
وكانت اللجنة العليا لانتخابات التجديد النصفي بنقابة الأطباء، قد أعلنت فتح باب لجان الاقتراع أمام 270 ألف طبيب بالجمهورية، حيث تُجرى الانتخابات في 27 مقرًا انتخابيًا بالجمهورية بإشراف قضائي كامل. تبدأ من التاسعة صباح اليوم وحتى الخامسة مساءً ولمدة يوم واحد فقط، ويراقب أداء الانتخابات وصناديق الاقتراع عدد من منظمات المجتمع المدني لضمان النزاهة والشفافية.

وتشتعل المنافسة في انتخابات التجديد النصفي لنقابة الأطباء بالقاهرة والمحافظات، على جميع المقاعد عدا مقعد النقيب، بين ثلاث قوائم رئيسية وهي "الاستقلال" وتمثلها جماعة "أطباء بلا حقوق"، و"التجديد"، بجانب "المجموعة الرافضة لأداء المجلس الحالي" بقياد الدكتور خالد سمير، والذي انشق عن قائمة "الاستقلال، ومعه عدد من المرشحين الفرديين.

ويبلغ عدد الأعضاء المقيدين في النقابة ولهم حق التصويت ما يقرب من 250 ألف عضو، ويتنافس في الانتخابات 51 مرشحًا على 12 مقعدًا من مجلس النقابة العامة، ويشرف على الانتخابات 44 مستشارًا في 27 مقرًا انتخابيًا.  

Facebook Comments