كتب أحمد علي:

بث القنان عبدالله الشريف الحلقة الثالثة من برنامجه "فى الكنافة" عبر قناته على موقع اليوتيوب، وتناولت عددا من القضايا بشكل ساخر كعادته، منها مشروع تفريعة قناة السويس  والمليون ونصف فدان بما أهدار مدخرات وأموال طائلة على الدولة والمواطنين، وتسبب فى كوارث اقتصاديه ما زال يدفع المواطن فاتورتها بما زاد من ضنك وبؤس الحياة.

كما سخر من مشروع العاصمة الإدارية والذى توقف منذ فترة، فضلا عن قرار تعويم الجنيه بما عكس عدم وجود أى دراتسات مسبقة قبل اتخاذ مثل هذه القرارات التى أثرت بالسلب على المواطنين.

وتعرضت الحلقة لقضية عدم العدالة الاجتماعية.. ففى الوقت الذى يشتكى منه النظام الانقلاب من ضعف الحالة الاقتصادية والمطالبة للمواطنين بمزيد من الصبر والتقشف يتم صرف العلاوات تلو العلاوات والبدلات لقطاع العاملين بالشرطة والجيش والقضاء.

Facebook Comments