طعن أحد العنصريين إمام مسجد في بريطانيا تابع لجمعية إسلامية بمنطقة «مانشستر الكبرى» أمس الأحد بالسكين مرددًا كلمات معادية لللإسلام حسب شهود عيان وقام بالفرار.

وجاء طعن الدكتور ناصر الكردي (57 عامًا) فور وصوله مدخل «جمعية ألترينشام الإسلامية» لإمامة الصلاة في مسجدها، ليتم نقله إلى المستشفى وقامت الشرطة باعتقال اثنين من السكان المحليين بالمنطقة للاشتباه بهما.

واعتبر سكرتير الجمعية، أمجد لطيف، أن الحادث هو هجومًا متعمدًا على الجالية المسلمة كاشفًا عن تعرض الجمعية لهجمات عنصرية وتحطيم الزجاج 4 مرات في الأشهر الأخيرة منذ أبريل الماضي.

 

Facebook Comments