شاهد.. أقارب ضحايا “المعدية”: لو عليها صهيوني كان السيسي اتحرك

- ‎فيأخبار

كتب – هيثم العابد

شن أحد أقارب ضحايا كارثة غرق معدية كفر الشيخ هجومًا لاذعًا على دولة العسكر على خلفية تباطؤ فرق الإنقاذ وقوات الأمن التحرك لإنقاذ الضحايا، مشيرًا إلى أنه لو كان هناك إسرائيليًّا أو أمريكيًّا ضمن ركاب المعدية لحرك قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي طائراته العسكرية على الفور.

وأشار عادل الصياد –ابن عم صاحب المركب- إلى أنه لا يمكن تحميل صاحب المركب المنكوب المسئولية عن الحادث، مشيرًا إلى فرق الإنقاذ والمسطحات لو تحركت على الفور بمجرد إبلاغها لتم إنقاذ تلك الأرواح وعدم تفاقم الكارثة لتسفر عن مقتل 15 مواطنًا بينهم قائد المعدية.

وشدد –خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي المقرب من الأجهزة الأمنية وائل الإبراشي على فضائية "دريم2"، أمس الأحد- على أن الأهالى والصيادين هم من تحركوا على الفور لانتشال الجثث وإنقاذ الركاب، موضحًا أن فرق الإنقاذ وسيارات الإسعاف تأخرت قرابة 4 ساعات فى الوقت الذى لا تبتعد فيه المنطقة المنكوبة عنها أكثر من نصف ساعة.

وأضاف الصياد أن دم المواطن المِصْري فى عهد عبد الفتاح رخيص، ويعيش كارثة بسبب إهمال المسئولين الذى أطلقوا الأكاذيب من أجل التنصل من المسئولية بأن المركب المنكوبة كانت غير مرخصة، مشيرًا إلى أن الكهرباء انقطعت في أثناء إخراج تصاريح الجثث والقرية لا توجد فيها إمكانيات للمعيشة، والمسئول الكبير يحمل المسئولية للصغير الذى يصبح فى النهاية "كبش فداء".