استمر إضراب مراسلي شبكة "يقين الإخبارية" أحمد جمال زيادة المعتقل بسجن أبو زعبل، وزميله سيد المصرى، حيث أضرب الثنائى عن الطعام كليًا، على الرغم من تدهور الحالة الصحية لكليهما، والضغوطات المستمرة من مأمور السجن ورئيس المباحث التي رفضاها بالاتفاق مع باقى المعتقلين المضربين.

وأكد جمال، والمصرى، أنهما ماضيان فى إضرابهما الكلي عن الطعام لحين تنفيذ مطالبهم والتي تتمثل فى إلغاء قانون التظاهر والإفراج الفوري عنهم وعن بقية المعتقلين، معلنين التضامن الكامل مع الثوار فى الشارع والمطالبين بكسر قانون التظاهر.

Facebook Comments