كتب- حسن الإسكندراني:

 

كشف موقع "أخبار إفريقية" الليبية، اليوم الأحد، أن مسلحين اختطفوا 23 عاملاً مصريًا كانوا في طريقهم إلى الحدود الليبية المصرية.

 

أكد شهود عيان للموقع أن المختطفين تم اعتراضهم في منطقة البريقة من قبل ثلاث سيارات على متنها عدد من المسلحين.

 

ووفق ذات المصادر، فإن العمال المصريين كانوا قادمين من مسلاتة على متن ثلاث حافلات صغيرة؛ حيث تم اقتياد الجميع إلى جهة مجهولة، دون أن تحدد الجهة التي قامت بعملية الاختطاف.

 

ويأتي اختطاف العمال المصريين كمشهد متكرر وسط تخاذل السفارة المصرية بليبيا والتي تعددت فيها اختطاف العمال المصريين؛ حيث سبق اختطاف عدد من المسلحين في ليبيا، في 5/7 لـ6 عمال مصريين أثناء عودتهم إلى مصر من خلال الطريق البري، بينهم 5 من قرية "البقلية" مركز المنصورة بالدقهلية، ومواطن من إحدى محافظات الصعيد.

 

وكشفت أسر العمال المصريين المختطفين أنه تم الاتصال بهم وطلبوا فدية قدرها 100 ألف دينار عنهم، مؤكدين أنهم طالبوا مسئولي الخارجية بالتحرك لإعادة أبنائهم دون استجابة.

 

كما سبق اختطاف 12 مصريًّا في مدينة سرت، بالإضافة إلى 18 مصريًّا بتونس و11 بالسوادن، وكانت الطامة الكبرى عند ذبح الـ21 عاملاً قبطيًّا الذين تم اختطافهم في 11 فبراير 2015، وسط صمت وتخاذل من سلطات الانقلاب.

Facebook Comments