كتب: حسن فؤاد

قال محمود – شاهد عيان وأحد المشاركين في مسيرة عين شمس ضمن مليونية "لن يحكمنا الفسدة" التي دعا إليها التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب- إن متظاهري عين شمس صامدون في وجه ميليشيات الانقلاب رغم إصابة عدد من المتظاهرين جراء إطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع وطلقات الخرطوش والرصاص الحي من قبل قوات أمن الانقلاب وعدد من البلطجية، أحدهما إصابته خطيرة وتم نقله إلى إحدى مستشفيات عين شمس.

وقال محمود – في مداخلة هاتفية لقناة الجزيرة مباشر مصر عصر اليوم الجمعة، إن المسيرة التي انطلقت من منطقة عزب النخل عندما وصلت إلى مزلقان عين شمس تعرضت لها قوات أمن الانقلاب وعدد من البلطجية، بوابل من القنابل المسيلة للدموع وطلقات الخرطوش والرصاص الحي، أسفرت عن إصابة أحد المتظاهرين بطلق حي في كتفه الأيمن، وعلى الفور تم نقله للمستشفى الميداني، إلا أن حالته الحرجة حالت دون استمراره في المستشفى الميداني فتم نقله لإحدى مستشفيات عين شمس، بالإضافة إلى إصابة 5 متظاهرين آخرين بطلقات الخرطوش في الوجه والظهر والقدم.

Facebook Comments