قالت حركة طلاب ضد الانقلاب بجامعة المنصورة: لاحظنا عملية الانتشار الواسعة للأمن الإداري وقيامهم بالاستفزاز الدائم للطلاب، وتفتيشهم المستمر المفاجئ داخل الحرم الجامعي، وأيضا الاعتداء على طالب في كلية الصيدلة.

وأضافت الحركة -في بيان لها-: حرصًا على زملائنا وانطلاقا من مبادئنا التي تؤكد السلمية، قررنا إلغاء الفعالية المزمع إقامتها اليوم، وسنعطي فرصة لإدارة الجامعة لتثبت ولو لمرة واحدة صدق دعواها في حمايتها لطلابها وأبنائها.

وتابعت: خطوطنا الحمراء نحن من يضعها، ونحن من يستطيع حمايتها، وتجاوزها يعني بالنسبة لنا أن كل اعتداء سنرده بمثله مهما كلفنا ذلك.

Facebook Comments