أنس الطوخي – بورسعيد
واصل نحو 1000 عامل ومهندس وفني اعتصامهم لليوم السادس على التوالي، بالشركة المصرية لإنتاج البروبيلين والبولى بروبيلين غرب محافظة بورسعيد.
صعد العمال المضربون من مطالبهم بعد احتجاز ثلاثة من زملائهم وتعرضهم للتعذيب بقسم شرطة الزهور قبل أن يتم الإفراج عنهم، وأكدوا مطالبهم الأساسية، وأبرزها تغيير إدارة المصنع التي تدعى تحقيق المصنع خسائر سنوية؛ لحرمان العاملين من حقوقهم في الأرباح، وتفعيل دور النقابة العمالية الموجودة بالشركة، وعمل لائحة داخلية جديدة .
وكانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت كلا من "كمال محمد عرفات، محمد السيد راضي، محمد أحمد إبراهيم"، أعضاء نقابة العاملين بالشركة المصرية لإنتاج البروبلين والبولي بروبلين بمحافظة بورسعيد، أثناء ذهابهم إلى مديرية أمن الانقلاب لاستخراج تصريح للتظاهر، وتم اقتيادهم إلى قسم شرطة الزهور .
 

 

Facebook Comments