تعم حالة من الغضب أهالي قرية "ميشلة" بمحافظة الغربية بسبب تلوث الري في ظل غياب منظومة الصرف الصحي في حكومة الانقلاب.

وذكرت قناة "سي بي سي اكسترا" أن فيروس "سي" أصاب معظم سكان القرية جراء تلوث المياه.

من جانبه، قال أحمد الشناوي رئيس مدينة كفر الزيات في إدارة الانقلابيين أن ما وصفها بـ"خدمة" الصرف الصحي لا يتمتع بها أهالي القرية، مشيرا إلى أن المحافظ اجتمع بالمسئولين وقرروا توفير الخدمة خلال الفترة القادمة، على حد زعمه.
 

Facebook Comments