كشفت أسرة معتقلة محافظة دمياط، حكمت ناصف، من سوء ظروف الاحتجاز الذى تتعرض له فى محبسها بسجن منية النصر بمحافظة الدقهلية، منذ اعتقالها فى الرابع عشر من مايو من العام الحالي.

وقالت نجلة المعتقلة إن والدتها تعاني من حالة صحية سيئة بسبب ظروف احتجازها من الجنائيات في مكان واحد والمعاملة التي تلقاها بقصر مدة الزيارة وعدم السماح بدخول متطلباتها الأساسية.

يذكر أن السيدة حكمت ناصف 47 عاما لديها طفلة عامان وابنة بالصف الثالث الإعدادي وابنها عابد المعتقل في سجن جمصة، تم اعتقالها في الرابع عشر من مايو من العام الحالي أثناء زيارتها لابنها فى سجن جمصة، ومؤخرا تم تجديد حبسها للمرة العاشرة على التوالي. 

Facebook Comments