شهدت مراكز ومدن وقرى محافظة البحيرة العديد من الفعاليات لأنصار الشرعية، في تلبية لدعوة "التحالف الوطني لدعم الشرعية" للتظاهر في جمعة "لن يحكمنا فسدة"، والاستمرار في التظاهر على مدار الأسبوع.

وبدأت الفعاليات المناهضة لسلطات الانقلاب بالبحيرة، منذ الصباح الباكر، حيث نظم التحالف الوطني بـ"كفر الدوار"، في السابعة من صباح اليوم الجمعة، سلسلة بشرية على طريق "القاهرة – الإسكندرية الزراعي" المطل على المدينة، وشارك بالسلسلة المئات من مناهضي الانقلاب بكفر الدوار، رافعين علامات رابعة العدوية، وسط تفاعل ملحوظ من الركاب وسائقى السيارات.

كما شهدت مدينة دمنهور عاصمة المحافظة- ورغم التشديدات الأمنية بالمدينة منذ مساء أمس- مسيرة شبابية لحركة "شباب ضد الانقلاب"، في العاشرة من صباح اليوم الجمعة، وانطلقت المسيرة من منطقة البنوك وسط دمنهور، وسط ترديد هتافات تندد بسلطات الانقلاب، وتدعو لمعاقبة المسئول عن المجازر التي ارتكبت.

وعقب صلاة الجمعة انطلقت مسيرة من أمام المسجد الكبير بمدينة النوبارية، بمشاركة المئات من أهالي المدينة، حاملين لافتات تنادي برحيل حكم، ومرددين الهتافات المناهضة لوزارة الداخلية، والمطالبة بالإفراج عن المعتقلين.

كما شهدت قرية بسنتواي، التابعة لمركز أبو حمص، خروج مسيرة لأهالي القرية دعمًا للشرعية، وقد قامت قوات الأمن بإطلاق الأعيرة النارية الحية على المتظاهرين السلميين، وقامت بإلقاء القبض على شخصين من أهالي القرية.

وكذلك نظم التحالف بمركز دمنهور، عقب صلاة الجمعة، سلسلتين بشريتين ودورتين رياضيتين لدعم مرسي، حيث نظمت السلسة الأولى على طريق "القاهرة– الإسكندرية الزراعي" المطل على مركز دمنهور، والسلسة الأخرى على طريق "دمنهور- حوش عيسى"، وشارك في السلسلتين المئات من أبناء مركز دمنهور من مختلف الأعمار.

رفع المشاركون بالسلسلتين صورًا لشارة رابعة العدوية، وأخرى للرئيس مرسي، بينما ارتدى بعضهم قمصانا مطبوعا عليها صور شهداء فض رابعة من أبناء المركز، وكذلك صور أبناء المركز المعتقلين من قبل سلطات الانقلاب.

وفي نفس السياق نظم التحالف دورتين رياضيتين بمركز دمنهور ضد الانقلاب العسكري، الأولى لأبناء المركز من المرحلة الابتدائية تحت عنوان "شهداؤنا في الجنة"، شارك فيها حوالي 120 طفلا من أطفال المركز، والدورة الثانية لطلاب المرحلة الثانوية تحت عنوان "يوم من رابعة"، شارك فيها العشرات من طلاب المركز، وفي نهاية الدورتين تم توزيع الجوائز على الفرق الفائزة.

كما عادت "كفر الدوار" للفعاليات بسلسلة بشرية داخل مدينة كفر الدوار بشارع "أحمد عرابي"، قبيل صلاة المغرب، شارك فيها المئات من رافضي سلطات الانقلاب، وقد أكد المشاركون استمرار فعالياتهم رغم ما يواجهونه من اعتقالات ومطاردات وقمع متزايد، مؤكدين استمرارهم حتى عودة الشرعية كاملة.

وشهدت مدينة "حوش عيسى" خروج مسيرة مسائية من أمام مسجد "الخاصة"، وسط تفاعل كبير من أهالي المدينة، الذين سارعوا بالمشاركة في المسيرة، مرددين هتافات مناهضة لسلطات الانقلاب، وأخرى تدعو لإسقاط النظام وحكم العسكر، رافعين رايات رابعة العدوية، وصور الرئيس الشرعي د. محمد مرسي.

 

 

Facebook Comments