القليوبية- أيمن سيد

رغم التواجد الأمنى الكبير لسلطات الانقلاب العسكري بمدينة أبو زعبل في محافظة القليوبية وانتشارها على مداخل المدينة وداخل الشوارع، خرجت مسيرة حاشدة طافت أرجاء المدينة، مساء اليوم، في تحدٍ واضح لهذه السلطات، وليقول الشباب إنهم مكملون مهما يكن؛ للمطالبة بإنهاء الانقلاب العسكري الدموي.

ولاقت المسيرة إعجابا من أهالي المدينة؛ وذلك لصمود وتحدي الشباب لبطش الداخلية وانتهاكاتها المستمرة لأهالي المدينة الرافضين للانقلاب العسكري.

وتعالت الهتافات المنددة بحكم العسكر وبلطجية داخلية الانقلاب.
 

Facebook Comments