أنس الطوخي – بورسعيد
واصل ثوار محافظة بورسعيد احتشادهم في ميادين الحرية بالمحافظة؛ رفضا للانقلاب العسكري الغاشم وجرائمه وانتهاكاته المستمرة بشكل يومي، حيث انطلقت مسيرة حاشدة، مساء اليوم الخميس، من أمام مسجد طيبة بمنطقة الصفا في ختام فعاليات أسبوع "حاميها حراميها"، وتضامنا انتفاضة السجون .
رفع المشاركون في المسيرة شارات رابعة العدوية رمز الصمود، وصورا للمعتقلين في سجون الانقلاب، إضافة للافتات كتبت عليها عبارات مناهضة للانقلاب، وطالب المشاركون في المسيرة بالإفراج عن جميع المعتقلين ومعاقبة المتورطين في سفك دماء المصريين والقصاص لدماء الشهداء، كما أكدوا مطلبهم الرئيسي بعودة الشرعية الدستورية والرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي .
كما رددوا هتافات حماسية مناهضة للانقلاب، فيما تفاعل العشرات من الأهالي مع المسيرة ولوحوا بشعار رابعة العدوية، في إشارة منهم لتضامنهم مع الثوار ومطالبهم.
من جانبها حاصرت قوات أمن الانقلاب المنطقة المحيط بمسجد طيبة فور انتهاء المسيرة في محاولة لملاحقة رافضي الانقلاب المشاركون في الفعالية.
يذكر أن هذه المسيرة تأتي ضمن العديد من الفعاليات الثورية التي نظمت، اليوم الخميس، في العديد من مدن وقرى محافظات مصر المختلفة؛ للتضامن مع انتفاضة المعتقلين في سجون الانقلاب، وللتنديد بالأحكام القضائية الجائرة والمسيسية، وذلك ضمن فعاليات أسبوع "حاميها حراميها"؛ استجابة لدعوة التحالف الوطني لدعم الشرعية .
 

Facebook Comments