اتهمت سيدة ليبية، مسلحين تابعين للواء الانقلابى خليفة حفتر باغتصاب بناتها، وقالت إن هؤلاء المجرمين يعملون فيهم القتل،
واتصلت السيدة هاتفيا بإحدى الفضائيات الليبية ، وأكدت أن من وصفتهم بـ "صياع الخائن العميل حفتر اغتصبوا ابنة أختها وهي طفلة صغيرة"، ثم انهمرت في البكاء ما جعل المذيع يبكي وينهي المداخلة.
وتعيد تلك الممارسات إلى الأذهان انتهاكات قوات العقيد الليبي الراحل معمر القذافي إبان الثورة التي أطاحت بنظام حكمه عام 2011، حين تعرضت العديد من الفتيات لعمليات اغتصاب على يد أفراد من الجيش النظامي وقتها.

رابط الفيديو
https://www.youtube.com/watch?v=XIVjt4vFCes

Facebook Comments