أكد عبد المجيد مراري، مدير مكتب الائتلاف الدولي للحقوق والعدالة ببروكسل، أن رفض المحكمة الجنائية الدولية دعوى الانتهاكات ضد الانقلابيين هو استجابة للضغوط الدولية من قبل الانقلابيين.

ولفت مراري، خلال لقائه ببرنامج مصر الليلة على الجزيرة مباشر مصر، إلى أن الائتلاف العالمي للحقوق والحريات سيواصل التصعيد من أجل ملاحقة الانقلابيين حتى في منامهم وفي يقظتهم.

وفي نفس السياق قال د. جمال نصار، مدير منتدى الحوار والإستراتيجيات: إن ما يحدث في المحكمة الجنائية الدولية هو استجابة للضغط الأمريكي، مشيرا إلى أن المنظمات الحقوقية ليست منظمات خيرية، فهي تدار بضغوط من الإدارة الأمريكية.
 

Facebook Comments