قررت محكمة استئناف القاهرة،اليوم السبت، تاجيل طلبين برد هيئة المحكمة، التي يحاكم أمامها الرئيس محمد مرسي، في قضيتي "التخابر" و"اقتحام السجون", والتى تقدم بهما محمد أبو ليلة، محامي الدكتور محمد البلتاجي القيادي بالحرية والعدالة وصفوت حجازي الداعية الإسلامي، لرد هيئة المحكمة، بالقضيتين، والتي ينظرهما المستشار شعبان الشامي ، الي جلسة بعد غد 3 مارس لإحضار حجازي والبلتاجي بشخصهم
وقد حضر عدد من المحامين وعلي رأسهم خالد بدوي المحامي عضو هيئة الدفاع عن قيادات الاخوان بصحبة مدحت فاروق وإبراهيم عبد السميع.

وطلب عبد السميع محامي الدكتور صفوت حجازي اثناء نظر طلب الرد بحضور طالبي الرد بشخصهما لأنهما قام باتخاذ اجراءات الرد بشخصهما دون وكيل عنهم

كما طلب ضم امر المنع من التصرف رقم 25 لسنة 2013 بشأن القضية رقم 610087 لسنة 2013 جنايات المقطم وكذلك صورة رسمية من الحكم الصادر بشأن تاييد هذا القرار للتأكيد بان هذا الحكم قد صدر لاحقا علي قرار النيابة العامة باستبعاد المتهم صفوت حجازي من تلك القضية " احداث المقطم " مع ضم السيديهات المقدمة في الدعوي 56460 لسنة 2013 الشهيرة باقتحام السجون لان السي دي يتضمن حوار التنصت علي الدكتور مرسي ومحاميه العوا من داخل القفص الزجاجي، مع مخاطبة جريدة الوطن وموقعها الالكتروني والذي نشر فحوي التسحيل المسرب

طالب الدفاع ايضا بضم محاضر الجلسات الخاص بالقضتين وضم قرار محكمة استئناف القاهرة بتحديد دوائر بذاتها لنظر قضايا بعينها ومنهم تحديد الدائرة 15 لنظر دعوتين رقمي 56460 لسنة 2013 الشهيرة باقتحام السجون ، والقضية رقم 56458 لسنة 2013 الشهيرة بالتخابر.
 

Facebook Comments