كشف مصدر أمني في وزارة الداخلية اليمنية أن وزير الداخلية اللواء عبده حسين الترب يقضي أيامه في العاصمة صنعاء تحت الإقامة الجبرية غير المعلنة، منذ سيطرة الحوثيين على مفاصل الدولة في العاصمة صنعاء.

وأكد المصدر لوكالة الأنباء الإماراتية "إرم"، أن الوزير يمكث في منزله الكائن في منطقة "بيت بوس" غرب العاصمة صنعاء منذ سيطرة المسلحين على المدينة، تحت مراقبة دائمة من قبل الدوريات التابعة للحوثيين، التي يطلق عليها "اللجان الشعبية"، وتحت رضا رسمي من قبل رئيس الجمهورية.

واعتبر المصدر ذاته، أن الوزير كان من الرافضين لدخول الحوثيين العاصمة صنعاء، وسبق وقدم استقالته مرتين بعد سقوط عمران، ولأسباب من ضمنها تدخل وزير الدفاع في صلاحياته، وتواطؤ قيادات عسكرية مع الحوثيين.

Facebook Comments