تشهد الهيئة العامة لمترو الأنفاق ثورة من الغضب بين العاملين بها، بعد تحويل زميلهم محمد الدمرداش، الأمين العام للنقابة المستقلة للعاملين بمترو الأنفاق بالقاهرة للتحقيق، بعد كشفه وقائع فساد داخل الهيئة.

وأصدرت النقابة بيانًا شنت فيه هجومًا شديدًا على إدارة الهيئة، قالت فيه: "بدلا من أن نحاسب اللصوص والفاسدين في مترو الأنفاق انقلبت الآية وأصبحت إدارة المترو تحاسب وتحاكم الذين يكشفونهم".

Facebook Comments