قررت مجموعة «كلوب ميد» السياحية الفرنسية، إغلاق قريتها السياحية بمنتجع طابا بسيناء، بشكل مؤقت حتى 29 مارس الجاري.

وقالت متحدثة باسم المجموعة – في تصريح صحفي لها اليوم الأحد – إنه تم اتخاذ القرار وفقا لإرشادات السفر الجديدة التى أصدرتها وزارة الخارجية الفرنسية بشأن السفر إلى شبه جزيرة سيناء، على ضوء الهجوم الذى استهدف قبل أسبوعين حافلة سياحية، وأسفر عن مقتل 3 سائحين من كوريا الجنوبية.

وأضافت أن وزارة الخارجية، نشرت أمس السبت تحديثا جديدا لنصائحها بشأن السفر إلى سيناء وطابا، لذا قررت "كلوب ميد" عدم المجازفة وإغلاق قريتها السياحية بطابا مؤقتا.

وأوضحت المتحدثة، أن السائحين الفرنسيين الذين كانوا في القرية السياحية التابعة للمجموعة في طابا وعددهم يتراوح ما بين 300 و400 قد أنهوا أمس السبت رحلتهم، كما كان مقررا وعادوا إلى الأراضى الفرنسية.

Facebook Comments