نظم أهالى العدوة بالشرقية، مسقط رأس الرئيس محمد مرسى، سلاسل بشرية، صباح اليوم، استمرارا لفعاليات لن يحكمنا الفسدة، ورفضا لمحاكمة الدكتور محمد مرسى أول رئيس منتخب للبلاد.

السلاسل التي امتدت على طريق ههيا الزقازيق شهدت مشاركة واسعة من "نساء ضد الانقلاب" و"طلاب ضد الانقلاب" وتفاعل كبير من المارة على الطريق، ملوحين لهم بشارات رابعة العدوية.

رفع المشاركون صور الدكتور محمد مرسى أول رئيس منتخب للبلاد، وصور الشهداء والمعتقلين، ولافتات تندد بحكم العسكر والتردى الاقتصادى والانتهاكات التي تتم بحق الحرائر والمعتقلين داخل السجون.

أكد المشاركون استمرار فعالياتهم السلمية حتى عودة الحرية والكرامة من جديد، والقصاص لدماء الشهداء والإفراج عن المعتقلين واحترام إرادة الشعب المصرى.

Facebook Comments