كتب مروان الجاسم:

قال خلف بيومي -مدير مركز الشهاب لحقوق الإنسان-: إن مسلسل انتهاكات العسكر تجاه المعارضين السياسيين والمعتقلين لن يتوقف ولن يكون لهذه الانتهاكات سقف في ظل حالة من الإفلات من العقاب لمرتكبي هذه الجرائم فمن أمن العقاب أساء الأدب.

وأضاف بيومي -في مداخلة هاتفية لقناة مكملين اليوم- أن النظام الانقلابي لا يحترم الدستور والقانون ولا يكترث بأي أعرف أو اتفاقات أو مواثيق دولية، مضيفا أن ما ارتكبه حسن السوهاجي ومحمد على ضد الدكتور محمد البلتاجي لا يصدر إلا عن نفوس مريضة وشاذة.

وشدد بيومي على ضرورة التحقيق مع قيادات داخلية الانقلاب وسجن العقرب وتقديمهم للمحاكمة العاجلة، بسبب الجرائم التي انتهكوها بحق المعتقلين وتسببهم في مقتل 300 معتقل جراء الإهمال الطبي والتعذيب بجانب الاعتداءات المتكررة وإهانة عدد كبير من المعتقلين وتعمد التنكيل بهم.

Facebook Comments