انتفض ثوار منيا القمح بمحافظة الشرقية في مسيرة حاشدة منذ قليل مع بدء الأسبوع الثوري الجديد، الذي دعا له التحالف الوطني لدعم الشرعية تحت عنوان "أسقطوا النظام"، استمرارا للحراك الثوري ‏الرافض لحكم العسكر والمطالب بالقصاص لدماء الشهداء والإفراج عن المعتقلين والعودة للمسار الديمقراطي.

انطلقت المسيرة التى نظمها التحالف الوطنى لدعم الشرعيه بالتنسيق مع الحركات الثوريه للشباب الرافضه لحكم العسكر وألتراس نهضاوى ونساء ضد الانقلاب من أمام مدرسة الصنايع وجابت الشوارع والاحياء الرئيسيه حتى نهاية شارع المدارس وشهدت تفاعلا ومشاركة واسعه من الأهالي مع زيادة في أعداد المشاركين، وتنوع في شرائحهم، مرددين الهتافات والشعارات المناهضة لحكم العسكر وسياسات القمع والكبت التي ينتهجها قادة الانقلاب بحق الاحرار والحرائر.

وألهب الشباب الثوري حماس المشاركين بالهتافات والشعارات المطالبة بإسقاط النظام والقصاص لدماء الشهداء والإفراج عن المعتقلين والعودة للمسار الديمقراطي والانتصار للحرية ومكتسبات ثورة 25 يناير، ودعوا جموع الأحرار وثوار يناير بالتوحد في وجه آلة قمع وكبت العسكر حتى يسقط النظام وتعود مكتسبات ثورة يناير من جديد.

وأكد الثوار تواصل حراكهم الثوري حتى تنتصر الثورة، ويتم القصاص لدماء الشهداء، ويفرج عن المعتقلين وتعود الحرية والكرامة الإنسانية والعدالة الاجتماعية التي أهدرها قادة ‏العسكر الذين دمروا وخربوا مؤسسات البلاد ‏

 

Facebook Comments