WASHINGTON - SEPTEMBER 01: Palestinian Authority President Mahmoud Abbas (L) listens to Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu (R) during an East Room statement at the White House on the first day of the Middle East peace talks September 1, 2010 in Washington, DC. The White House has kicked off a new round of direct peace talks for the Middle East, the first one in more than 18 months. (Photo by Alex Wong/Getty Images)

 نددت المنظمة العربية لحقوق الإنسان ومقرها بريطانيا، بانتهاكات قوات أجهزة أمن السلطة الفلسطينية برئاسة محمود عباس أبومازن، بحق المواطنين في الضفة الغربية المحتلة، دن محاسبة أو محاكمة لمرتكبى تلك الحوداث الممنهجة بحسب المنظمة.

  وأضافت المنظمة فى بيان لها ،اليوم الإثنين، أن الإنتهاكات لم تحظ على مدار السنوات الماضية باهتمام رسمي داخلي أو دولي، ممّا أسفر عن مرور هذه الانتهاكات دون أي محاسبة أو مساءلة حقيقية، وبالتالي تشجيع عناصر هذه الأجهزة على المضي قدما في انتهاكاتها.   وأشارت، أن الشعب الفلسطيني بوصفه شعبا محتلا فإنه يتمتع بكافة الحقوق التي نصت عليها قواعد القانون الدولي الإنساني وعلى وجه الخصوص اتفاقية جنيف لعام 1949، وأن ما يعزز هذه الحقوق انضمام دولة فلسطين لاتفاقية روما المنشئة للمحكمة الجنائية الدولية التي تعتبر الإنتهاكات الجسيمة لاتفاقية جنيف جريمة حرب".   ودعت لوقف هذه الإنتهاكات وتشكيل لجنة تحقيق محايدة للتحقيق على الأقل في كافة الإنتهاكات وتقديم المسؤولين عنها للمحاسبة".   وكانت قوات شرطة أبومازن اعتدت على محمود رضوان حمامرة (16 عاما) وشقيقه أحمد والطفل أحمد العزة (14 عاما) يوم الجمعة الماضي، إثر قمع مسيرة شعبية خرجت للتنديد بالهجمة الإسرائيلية التي تستهدف المسجد الأقصى ومدينة القدس المحتلة.  

Facebook Comments