ياسر حسن

توفي منذ قليل أحد المعتقلين بسجن برج العرب ويدعى "جمعه علي حميدة" يبلغ من العمر 64 سنة في سجن برج العرب، بعد رفض الانقلاب تقديم الأدوية الخاصة به.

 

يذكر أن الشهيد حميدة كان قد اعتقل في 28/12/2013 الماضي عقب مداهمة منزله بشرق الإسكندرية بمنطقة عزبة محسن بحثًا عن نجله.

 

وقد ألمّت بالشهيد حالة من المرض الشديد بالسجن، رفض على إثره قوات الانقلاب تقديم أدوية له برغم ارتفاع ضغط الدم والسكر لديه، حتى إن أسرته قدمت التماسًا للعلاج بالمستشفى الأميري، لكن رفض أيضًا.. مما عجل بوفاته داخل سجن برج العرب.

 

وما زالت أسرته تحتشد حتى الآن بمشرحة كوم الدكة لاستلام جثته ودفنه.

 

Facebook Comments