كتب: أسامة حمدان

واصل الانقلاب استنفار أذرعه الإعلامية للدفاع عن "خيبته" الاقتصادية والفشل الذريع في إدارة ملفات الاستثمار، ما ترتب عليه انتقادات لاذعة وسخرية عالمية كان منها تقرير نشرته مجلة الإيكونومست الاقتصادية البريطانية.

وزعم الكاتب الصحفي عماد الدين حسين، رئيس تحرير جريدة الشروق المؤيدة للانقلاب العسكري، إن مقالات مجلة الإيكونومست الاقتصادية لم تكن محقة في فضح فشل السيسي.. متهمًا في لقاء ببرنامج «ساعة من مصر»، المذاع على فضائية «الغد»، مساء أمس الأربعاء، المجلة بالخلط بين السياسة والطبيعة الاقتصادية، وهى تهمة تعد جديدة ومن بنات أفكار أذرع الانقلاب العسكري في مصر، التي أزعجها مطالبة المجلة دول العالم بعدم تسليح عسكر الانقلاب، معتبرًا ذلك افتراء وظلم بين، بحسب وصفه.

وكانت مجلة «الإيكونومست» البريطانية، قد نشرت عددها الأخير تحت عنوان «خراب مصر»، وخصصت جزءا كبيرا من مقالاتها لانتقاد فشل جنرالات الانقلاب.

Facebook Comments