كتب- بكار النوبي
قررت شبكتا "النهار" و"سي بي سي"، الداعمتان لقائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، إطلاق قناة إخبارية مشتركة، أول سبتمبر المقبل، تهتم بالشأن المحلي والإقليمي والعالمي.

وعقد محمد الأمين، رئيس شبكة قنوات «سى بى سى»، اجتماعا موسعا، أول أمس، بحضور مساهمى الشبكة وشركائها، وعلاء الكحكى رئيس شبكة قنوات النهار، وعمرو الكحكى مدير البرامج، وألبرت شفيق مدير القناة، ومحمد هانى مدير قناة «سى بى سى»، وشهد الاجتماع اعتماد قرار تأسيس الشركة القابضة لضم القناتين فى كيان واحد، ورفع رأس المال، وتطوير المحتوى، لتبدأ المجموعة انطلاقة جديدة فى كل مجالات الإعلام الداعم لقائد الانقلاب، ونشر ثقافة العلمانية بين الشعوب العربية، ومحاربة التيار الإسلامي وتشويهه بكافة أنواع الميديا واختلاف وسائلها.

وبحسب صحيفة "المصري اليوم"، أوضح «الأمين» أن خطوة الدمج سبق إعلانها فى مايو الماضى، وتضم حاليًا 6 شركات قابلة للزيادة خلال الفترة المقبلة، ومنها شركة المستقبل المالكة لقنوات «سى بى سى»، و«فيوتشر ميديا»، و«برينتا»، و«ميديا لاين»، و«ريزلت».

وأضاف: «تم اعتماد شركة قابضة تتولى إدارة المجموعة بالكامل، وضخ استثمارات جديدة تعمل على زيادة رأس المال، كما تم الاتفاق على إطلاق قنوات خليجية مع الشركاء الخليجيين، واتفقنا على إطلاق قناة إخبارية واحدة تمثل الشركة، تحمل اسم (إكسترا اليوم)، ومن المقرر أن تضم 180 مراسلاً، وسوف نوفر لها كل الإمكانيات لتغطى الشأن المصرى والعربى والعالمى على مدار الساعة، وسوف تنطلق فى الأسبوع الأول من سبتمبر المقبل، لمدة 6 شهور على الترددين كفترة انتقالية لحين دراسة التردد الذى يسمح بإطلاقها بتقنية (HD) بمعدل 9 ميجا».

وتابع «الأمين»: «فكرة إلغاء قنوات وإضافة أخرى مطروحة حاليًا للمناقشة، وهناك عدة تحالفات يتم إبرامها مع شركات إنتاج، كما ندرس فكرة القنوات المتخصصة فى الدراما والرياضة وغيرهما».

 

Facebook Comments