قال المستشار وليد شرابي -المتحدث باسم جبهة قضاة من أجل مصر- إن قيادات العسكر يلقون بأبناء الشعب المصري من ضباط وجنود القوات المسلحة في معركة ليبيا، رغبة في الانقلاب على ثورة ليبيا أيضا، حيث تتوالى اخبار بالصور واسماء عن أسر الجنود والضباط هناك!.


وأضاف شرابى -عبر "فيس بوك": "عندما تعود جثث القتلى من هذه المعارك، يطلقون أبواق الإعلام للحديث عن أنهم ماتوا فى حوادث إرهابية، ويقيموا لهم الجنازات العسكرية، ثم يتركوا اليتامي وارامل يعانون الحسرة والألم على فراق أحبابهم، ويرسلون ضباطا وجنودا آخرين عوضا عمن ماتوا فداءً لحفتر". 

Facebook Comments