تتواصل تعليقات صحف العالم على أحكام الإعدام الجماعي بمصر، حيث نشرت مجلة «إيكونوميست» البريطانية تقريرا اليوم الجمعة، تحت عنوان «هل سيعدموا جميعا ؟».

واستهلت المجلة تقريرها كما ذكر موقع "بوابة القاهرة"بالقول: «في مارس الماضي صدم قاضي مصري العالم وأثار الرعب في نفوس الجميع بإصدار حكم إعدام لـ529 شخصا بتهمة قتل ضابط شرطة واحد، ومنذ أيام تفوق هذا القاضي على نفسه بحكم إعدام آخر لـ 683 شخصا في قضية منفصلة».

وأضافت: «ن من حكم عليهم هذا القاضي بالإعدام في شهر واحد تجاوز عدد من تم إعدامهم قضائيا في جميع أنحاء العالم خلال العام الماضي بأكمله، كما اقترب من رقم 1378 وهو عدد من تم إعدامهم بالولايات المتحدة منذ إعادة العمل بعقوبة الإعدام عام 1976».

وأوضحت المجلة أن هذه الأحكام – رغم أنها قد لا تنفذ- إلا أنها تسببت في الكثير من الأضرار لمئات الأسر الريفية الفقيرة، والذين تغيرت حياتهم بسبب هذه المحاكمات.

وأشارت إلى أن أحكام القاضي سعيد يوسف أثارت عاصفة من الإدانات في جميع أنحاء العالم، وكذلك في مصر، مضيفة «في رد مباشر، تحرك أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي لمنع تسليم المساعدات العسكرية، كما زاد التعاطف تجاه الإخوان المسلمين الذين يكافحون من أجل استمرار الاحتجاجات المناهضة لانقلاب يوليو الماضي».

 

Facebook Comments