قال التقرير السنوي لمنظمة "فريدوم هاوس" عن حرية الصحافة، إن مصر تشهد أسوأ تدهور للحريات الإعلامية بمنطقة الشرق الأوسط.

وأضافت المنظمة الحقوقية الأمريكية، أن مصر تراجعت مرتبتها في مؤشر هذه الحريات إلى ما قبل ثورة يناير، موضحة أن هذا التراجع بسبب الرقابة والقيود، وقتل وحبس الصحفيين، واصفة الوضع في مصر بأنه يثير القلق لدى الجهات الحكومية والأهلية.

وفي السياق ذاته، قال التقرير الذي رصد الحريات الإعلامية في 197 دولة، إن أخطر مناطق العمل الصحفي في العالم هي سوريا.

 

Facebook Comments