قالت صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" الأمريكية إن التعاون الأمني والسلام مع إسرائيل هما أوراق واشنطن الرابحة في مصر، بغض النظر عن تطبيق الديمقراطية من عدمه.

وأضافت الصحيفة، في تقرير نشرته اليوم الخميس، أن "الحكومة الأمريكية تدّعي أن مصر تتحول إلى الديمقراطية، رغم أن الجيش أحكم سيطرته على الحياة السياسية، وشدد الرقابة على الصحف مثلما كان الحال في عهد مبارك".

وأشارت إلى أن القيادة العسكرية الحالية في مصر، والرئيس المنتظر عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب، يراهنون على أن أوباما لا يتمسك بتطبيق الأجندة الديمقراطية في البلاد، مشيرة إلى أن الخطاب الأمريكي حول هذا الأمر ليس له أهمية تاريخية.

Facebook Comments