دعا التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب، جموع الثوار إلى مواصلة التظاهر السلمي خلال أسبوع «أسقطوا النظام»، مطالبا بإحراق صور الخائن الأكبر وأعلام أمريكا وإسرائيل.
وقال التحالف في بيان له مساء اليوم الجمعة: «القصاص قادم بعد الانتصار لمطالب الشهداء، ولن تسقط جرائم النظام الحالي بالتقادم» داعيا جموع الثوار إلى «دعم الحركة الطلابية بكل عزم وإصرار ولتكسروا الحصار عن الجامعات، ولتشعلوا في كل مكان شعلة حق ولتنصبوا في كل موقع راية للثورة والغضب».
وأضاف البيان: «أن إجرام النظام وفشله الدموي، لحق بالشهيد عمر عبد الوهاب الشريف أول شهيد للحركة الطلابية العظيمة هذا العام، وطفلا شهيدا في بداية الحياة من مطرية الثورة والصمود».
كما تقدم التحالف بتعازيه لأسر الشهداء وضحايا الغدر الانقلابى محييا الحشود المليونية اللتى خرجت اليوم فى كل مكان». مشددا على أن «سياسيات النظام الحالي تؤدي إلى التفريط في أمن سيناء والسيناوية المكلومين لصالح العدو الصهيوني، وارتقاء مجندين جدد اليوم في مذبحة جديدة تضاف لسجل النظام الذي عصف بالجيش في أتون السياسة».
نص البيان
بيان 227
تحية للثوار والدعم للطلبة وسيناء
يتواصل إجرام الانقلاب وفشله الدموي في كل مكان في مصر ، ويلحق بالشهيد عمر عبد الوهاب الشريف أول شهيد للحركة الطلابية العظيمة هذا العام ، طفلا شهيدا في بداية الحياة من مطرية الثورة والصمود ، مع استمرار لاعتداءات مليشيات الانقلاب الجبانة على ثوار مصر، بينما الفشل الذريع للانقلابيين وصراعاتهم لتمثيل سياسيات نظام كامب ديفيد تؤدي إلى التفريط في أمن سيناء والسيناوية المكلومين لصالح العدو الصهيوني، وارتقاء مجندين جدد اليوم في مذبحة جديدة تضاف لسجل الانقلاب الأسود الذي عصف بالجيش في أتون السياسة، ووضع في سيناء تحت الحصار والعزلة ومخططات التهجير، ليتأكد للجميع أن إسقاط النظام الانقلابي وعودة الجيش لثكناته ضرورة حتمية لا تحتمل التأخير.
إن التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب وهو ويقدم تعازيه لأسر الشهداء وضحايا الغدر الانقلابي، يحيي الحشود المليونية التي خرجت اليوم الجمعة في كل مكان مع إطلالة عام هجري ثوري جديد، تمهد مناخ الحسم ، وتعد للنصر ، وتعلنها بقوة " الشعب يريد إسقاط النظام" ، ويؤكد أن القصاص قادم بعد الانتصار لمطالب الشهداء ، ولن تسقط جرائم الانقلاب بالتقادم، فلا ينتظر قاتل وهم استقرار بعد أن قتل الأطفال في الطرقات وخطف النساء من المنازل وضيع سيناء.
أيها الشعب المصري العظيم :
لقد بات الانقلاب بكل عناصره عبئا كبيرا على الوطن المفدى، ولم يعد أمام الوطن إلا لفظ هذه الطغمة الفاسدة التي وأدت الأطفال وهتكت المحرمات وأعانت الأعداء، ولا سبيل لذلك إلا باصطفاف شعبي واسع ينجز المطالب ويحقق التطلعات ويحاسب القتلة والخونة عملاء الحلف الصهيوني الأمريكي ويسقط نظام كامب ديفيد، نظام القهر والاستعباد الي غير رجعة، فلتواصلوا مسيرتكم الثورية بقوة ولتواصلوا مظاهرتكم خلال أسبوع "أسقطوا النظام " ، ولتحرقوا صور الخائف الأكبر عبد الفتاح السيسي وأعلام أمريكا والعدو الصهيوني ، ولتدعموا الحركة الطلابية بكل عزم وإصرار ولتكسروا الحصار عن الجامعات، ولتشعلوا في كل مكان شعلة حق ولتنصبوا في كل موقع راية للثورة والغضب ولتستعدوا لما قادم.
اللهم بلغنا 18 نوفمبر
عام هجري جديد علي ثورتكم شهيد .. فأشعلوا الثورة وأسقطوا النظام
والله أكبر .. الشعب يريد إسقاط النظام :عسكر قضاء إعلام
التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب
الجمعة 30 ذو الحجة 1435 هـ – 24 أكتوبر 2014
 

Facebook Comments