كشف أهالي المعتقلين المعفي عنهم بقرار رئاسي صدر أول من أمس عن امتناع عدد من السجون والمعتقلات من تنفيذ قرارات الإخلاء، خصوصا بحق الفتيات.

وقال الأهالي إن الطالبتين منة مصطفى وأبرار العناني من معتقلات المنصورة، والناشطتين سلوي محرز وناهد شريف، فضلا عن الأستاذة أسماء شحاتة من منطقة الهرم، لا يزلن تحت الاعتقال.

وتعددت أسباب التعنت ضد الفتيات في التحجج بعدد من المبررات أبرزها عدم الانتهاء من الأوراق، أو انتظار تأشيرة من أمن الدولة لتنفيذ الإخلاء. 

Facebook Comments