General Gilbert Diendere sits at the presidential palace in Ouagadougou, on September 17, 2015 after Burkina Faso's presidential guard declared a coup, a day after seizing the interim president and senior government members, as the country geared up for its first elections since the overthrow of longtime leader Blaise Compaore. Diendere, Compaore's former chief of staff, was appointed head of a governing council, which announced a nighttime curfew and shut down the borders. AFP PHOTO / AHMED OUOBA (Photo credit should read AHMED OUOBA/AFP/Getty Images)

كتب – أنور خيري
أعربت وزارة خارجية الانقلاب عن قلق مصر تجاه تطورات الأوضاع في بوركينا فاسو، وتطلعها لنجاح جهود استعادة الاستقرار في البلاد.

وقالت وزارة الخارجية، في بيانٍ لها، الأحد، إنَّ مصر تتطلع لنجاح الجهود الإقليمية والدولية الرامية إلى استعادة الاستقرار، تمهيدًا لعقد الانتخابات الرئاسية واستكمال استحقاقات المرحلة الانتقالية، مناشدةً كافة القوى في بوركينا فاسو تغليب المصلحة العليا للبلاد والحفاظ على أرواح المواطنين.

تأتي تلك التصريحات للتعليق على انقلاب عسكري مشابه لما حدق في مصر ، بانهاء حكم أول رئيس مدني منتخب تشهده مصر.

والخميس الماضي، أعلن أفراد من الحرس الرئاسي في بوركينا فاسو استيلاءهم على السلطة في البلاد قبل أسابيع فقط من انتخابات رئاسية، حيث تمَّ تجريد الرئيس المؤقت للبلاد ميشال كافاندو من صلاحياته وحل مؤسسات الدولة السياسية بما فيها الحكومة. 

Facebook Comments