الحرية والعدالة

احتجز العشرات من عمال الشركة المصرية للملاحة بالإسكندرية رئيس مجلس إدارة الشركة في مكتبه حتى يتم صرف مرتباتهم المتأخرة، واحتجاجاً منهم على تجاهل مطالبهم من قبل الإدارة، حيث نظم العمال عدد وقفات احتجاجية أمام مبنى القوات البحرية، للمطالبة بإقالة مجلس إدارة الشركة وتشكيل مجلس جديد قوامه من العمال لإصلاح أوضاع الشركة المتدهورة، ولم تتم الاستجابة لمطالبهم.

سبق أن هدد العمال من قبل انه حال تجاهل مطالبهم فسيتم التصعيد، إلى اعتصام مفتوح وإضراب عن الطعام أمام مقر مجلس الوزراء بشارع القصر العيني لحين تلبية مطالبهم.

 

Facebook Comments