الحرية والعدالة

تظاهر العاملون بالقناة الثانية اليوم الثلاثاء مجددا أمام مكتب مجدى لاشين، رئيس التلفزيون، بالدور الثامن بمبنى ماسبيرو العتيق ، مطالبين بإقالة هويدا فتحى رئيسة القناة، التي تم تعيينها مؤخرا.

وأكد المتظاهرون أنهم تقدموا بمذكرة إلى د.درية شرف الدين، وزيرة الإعلام في حكومة الانقلاب، وعصام الأمير، رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون، للمطالبة بإقالة هويدا فتحي رئيسة القناة، "بعد فشلها في إدارة القناة"، على حد قولهم.

وانتقد المتظاهرون أسلوب إدارة رئيسة القناة مؤكدين أنها تتعامل معهم باستعلاء وبطريقة غير لائقة الأمر الذى أثار كثيرا من المشاكل بينها وبين معظم العاملين في القناة وفقا لتصريحاتهم.
 

Facebook Comments