استقبل أبناء محافظة الفيوم الموجة الثورية الثالثة، فى إطار مليونية "زواج مصر من أمريكا باطل " بـ 18 فعالية على مدار اليوم الأول , تنوعت أشكال الفعاليات ما بين سلاسل بشرية ومسيرات جماهيرية ومسابقات شبابية، استمراراً للرفض الشعبى المتزايد للانقلاب العسكرى .

انطلقت مساء اليوم ثوار المحافظة فى 13 فعالية ليلية خرجت من مراكز المحافظة السبع , شارك خلالها الآلاف من أبناء المحافظة , فقد شهد مركز الفيوم انتفاضة ثورية مهيبة خلال تنظيمهم 7 فعاليات انطلقت من قرى البسيونية ،الأعلام،سنوفر،هوارة المقطع ،السنباط ،مناشى الخطيب , وزاوية الكرادسة .

تعالت الهتافات والصيحات المدوية تضامناً مع انتفاضة السجون المصرية , ملوحين بإشارة رابعة الصمود , فى إشارة منهم إلى صمود وثبات المعتقلين, كما شهدت التظاهرات تفاعل وتأييد شعبى وجماهرى كبيرين من قبل أهالي المركز .

وفى السياق ذاته , خرجت ثلاث تظاهرات بمركز إطسا , تندد بتدني مستوي المعيشة وتصاعد المشكلات اليومية فى ظل عجز حكومة الانقلاب عن ايجاد حلول لها وفشلها في التعامل معها .

وشهد مركز يوسف الصديق انطلاق 4 تظاهرات مماثلة , أكدوا خلالها المشاركون على تمسكهم الكامل بشرعيتهم الدستورية , التى جاءت نتيجة 5 استحقاقات انتخابية حرية و نزيهة.

بينما انطلق أبناء مدينتى سنورس وإطسا , فى تظاهرتين حاشدتين , داعين جموع الشعب الفيومى للمشاركة فى فعاليات الموجة الثورية الثالثة لمواجهة الفسدة والمفسدين .

يذكر أن المحافظة شهدت زحم ثورى منذ الصباح الباكر بانطلاق 5 تظاهرات ضمت عشرات الآلاف من أبناء المحافظة , وعلى الرغم من محاولة باءت بالفشل لمليشيات الانقلاب بالاعتداء على التظاهرات بالضرب بقنابل الغاز المسيل للدموع وطلقات الخرطوش إلا أن الثوار اصروار على استكمال تظاهراتهم.

فيما شدد تحالف دعم الشرعية على استمرار تنظيمه لفعالياته الرافضة للانقلاب مهما ازداد وتجبر وتوحش إجرام الانقلابيين فلن يثنى الشعب عن استكمال ثورته المجيدة.

يذكر أن هذه المسيرات تأتي ضمن العديد من الفعاليات الثورية التي نظمت اليوم الجمعة في العديد من مدن وقرى محافظات مصر المختلفة ضمن فعاليات يوم ثوري بعنوان "زواج أمريكا من مصر باطل"، الذى دعا إليه التحالف الوطني لدعم الشرعية، ضمن فعاليات الموجة الثورية الثالثة التصاعدية، التي تستهدف الحشد لمقاطعة المسرحية الهزلية المسماة بالانتخابات الرئاسية، تحت شعار "شرعية واحدة.. ثورة واحدة.. إرادة مستقلة".


Facebook Comments