U.S. Secretary of State John Kerry participates in a joint news conference with Egypt's Foreign Minister Nabil Fahmy (L) in Cairo, November 3, 2013. A day before Egypt's deposed Islamist president goes on trial, Kerry expressed guarded optimism on Sunday about a return to democracy in the country, as he began a tour partly aimed at easing tensions with Arab powers. REUTERS/Jason Reed (EGYPT - Tags: POLITICS)

صافيناز صابر

لاقت تصريحات وزير خارجية الانقلاب نبيل فهمي نقدا لاذعا وسخرية كبيرة، حيث شبّه العلاقة بين مصر والولايات المتحدة بـ"علاقة زواج شرعية وليست بالنزوة"، وخرجت عن دائرة المألوف، وابتعدت عن اللغة الدبلوماسية المصرية وأيضا اللغة المتعارف عليها دوليا.

وعند النظر بدقة إلى هذه التصريحات نجد أنها تحمل في طياتها طبيعة العلاقة القائمة بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية، بمعنى آخر تكشف عن عمق العلاقة بين سلطة الانقلاب وأمريكا، ودعمها للانقلاب في مصر.

واقرأ: أحمد تهامي: لغة وزير الخارجية غير مسبوقة في الدبلوماسية المصرية

Facebook Comments