حسين علام

في الوقت الذي يئن فيه المواطن من ارتفاع الأسعار وزيادة فواتير الكهرباء المستمرة من قبل سلطات الانقلاب، خرج عبد الفتاح السيسي اليوم السبت في تصريحات ساخرة من المواطن الغلبان، معتبرا أن الإجراءات التى تتخذها الدولة من زيادة أسعار الكهرباء، وتقليل الإنفاقات من أجل "أن تكون مصر قد الدنيا".

واستخف السيسي بعقول المصريين خلال افتتاح مصنغ للبروكيماويات اليوم، معتبرا أن الظروف التى يعيشها الوطن مقدمة لهذا الحلم، رغم الانهيار الاقتصادي. وطالب "السيسى"، الشعب المصرى بمواصلة الجهد والعرق من أجل تقدم ورفعة هذا الوطن قائلا: ما تتخلوش عن بلدكم مصر محتجاكم".

بل وصل استخفاف السيسي لحد أنه عاتب المعارضين الرافضين للزيادة الجديدة المتعلقة بالدعم وفواتير الكهرباء وتذاكر المترو، قائلاً: "لما نيجي نزود عليكم جنيه تزعلوا وتقولوا كده كتير ولما ندفع إحنا عادي".

وقال "السيسي" : "هى جنيهاتكم أحسن من جنيهاتنا، إحنا أسرة واحدة ولازم نواجه الأزمة الاقتصادية مع بعض".

يأتي ذلك في الوقت الذي ارتفعت فيه الأسعار أضعاف مضاعفة وخاصة في السلع الغذائية والدوائية وفواتير الكهرباء والمياه والمواصلت والوقود، والتي يقابلها عبد الفتاح السيسي مع مشروعاته الوهمية بمزيد من الاستخفاف بعقول المصريين وآلامهم. 

Facebook Comments