طالب خالد الشريف -المتحدث باسم المجلس الثوري المصري- بمحاكمة قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي على جرائم الإرهاب، وعلى دماء الجنود في سيناء.

 

وأضاف الشريف -علي فضائية "رابعة"-: "ألم يكن هو الذي طلب تفويضا للقضاء على الإرهاب، وقد مر عام ولم يحدث شيء، يجب أن يحاكم على تقصيره وتفريطه في أرواح الجنود".

 

وأضاف المتحدث باسم المجلس الثوري المصري: الانقلابيون وعلى رأسهم السيسي، هم صانعوا الإرهاب في مصر. 

Facebook Comments