اشتكى عطوة كنانة من الغلاء الذي يحيط بأمين الشرطة مع قلة الراتب الذي يحصل عليه ولا يزيد الأساسي منه على 8000 جنيه، منتقدا عدم وقوف الشعب مع مطالب الأمناء!

وتقمّص الفنان الساخر عطوة كنانة -بحلقة جديدة على قناته باليوتيوب- دور أمين الشرطة مذكّرا الشعب أن أمين الشرطة هو الذي قتل المتظاهرين واعتقل الأبرياء واغتصب البنات!!

وقال "كنانة" أليس أمين الشرطة هو الذي ينهي الإجراءات بأقسام الشرطة؟، واقف على رجلي في الشمس علشان 25 ولا 30 ألف في الشهر، لاعنا الضابط الذي يرتاح فيما الأمين يشقى في الشمس والحر.

Facebook Comments